لماذا يستحسن تناول الثوم على الريق صباحا؟

هل من الأفضل تناول الثوم في كل صباح على الريق؟ سؤال قد تباينت حوله عدة آراء، فمن المعروف في كتب الأعشاب القديمة ذكر هاته الوصفة باعتبار أن الثوم فعال في الوقاية وعلاج العديد من الأمراض المختلفة!
 

وقد أظهرت عدة دراسات علمية مختلفة أجريت على الثوم أنه عندما يتم استهلاكه على الريق، فإنه يعتبر بمثابة مضاد حيوي طبيعي. وهو يكون أكثر فعالية عندما يؤكل على معدة فارغة، لأنه في تلك الحالة، تكون البكتيريا أقل مقاومة له ويقضي عليها تماما.
 

تناول الثوم على الريق صباحا

وقد لاحظ العديد من الناس المصابين بارتفاع ضغط الدم انخفاض أعراضهم خلال تناولهم للثوم. فهو مفيد جدا للدورة الدموية، وهو حليف مميز لعمل القلب والكبد والمرارة. أما عن المعدة يعتبر الثوم  فعال لعلاج المشاكل المعوية مثل الإسهال. وأيضا قد أبدى بعض الأشخاص رضاهم عن الثوم في علاج مشاكل الأعصاب عن طريق تناوله على الريق.

في الطب البديل، يعتبر الثوم أحد الأطعمة الأكثر فاعلية لإزالة السموم من الجسم. فالمتخصصين في هذا المجال من الطب يؤكدون أن الثوم هو غذاء ممتاز وفعال لطرد الطفيليات والديدان المعوية، ويحمي الجسم من مختلف الأمراض مثل التيفوس، والسكري، وبعض أنواع السرطان.

ويجب تنبيه الأشخاص الذين لديهم حساسية من الثوم من أمرين في غاية الأهمية: أولا، ينبغي أن لا يأكل الثوم الخام، وثانيا، إذا ظهر طفح على الجلد، أو لديهم حمى أو صداع، يجب التوقف فورا عن استهلاكه.
 

فوائد الثوم عديدة ويصعب حصرها في هذا الموضوع فقط، فهو أيضا فعال لعلاج العديد من مشاكل المعدة مثل: أنه يساعد على الهضم، ويحفز الشهية وهو ممتاز لمن يعاني من حرقة في المعدة. كما يعطي طاقة ممتازة للجسم لغناه بمجموعة كبيرة من الفيتامينات والأملاح المعدنية.

أما عن أمراض الجهاز التنفسي فلا غنى لكم عن الثوم فهو يفعل العجائب في الوقاية وعلاج أمراض الجهاز التنفسي مثل الالتهاب الرئوي ونزلات البرد والتهاب الشعب الهوائية، والتهاب الشعب الهوائية المزمن، واحتقان الرئة والربو و السعال.

جديد قسم : صحة وتغذية

إرسال تعليق