تلوث: 269.000 طن من النفايات البلاستيكية تطفو في محيطات العالم

انتشار النفايات البلاستيكية في محيطات العالم هي مشكلة شغلت بال العديد من الجمعيات والمنظمات الدولية التي تعمل بشكل جدي لرفع الوعي لدى سكان الأرض على الأخطار والتهديدات البيئية التي تشكلها تلك النفايات على النظم الإيكولوجية البحرية.

وفي هذا الصدد، أجريت مجموعة من الدراسات لمعرفة كمية
النفايات البلاستيكية العائمة على سطح المحيط، لكن لا شيء حتى الآن نظرا للكمية الكبيرة لتلك النفايات ولشاسعة مساحة المحيطات. والأرقام التي صرح بها باحثون من معهد(Five Gyres) بكاليفورنيا بعد أن جمع بيانات في أنحاء متفرقة من العالم، هي أقل التقديرات بحيث وصلت إلى 269.000 طن من الحطام البلاستيكي العائم. 
انتشار النفايات البلاستيكية في محيطات العالم

 هذا التقدير جعل المنظمات البيئية تدق ناقوس الخطر لكل الدول لتحرك بشكل جدي لوقف هذا التلوث الذي يهدد النظام البيئي البحري. 

معهد(Five Gyres) أشار أيضا في التقرير الذي نشره على مجلة بلوس ONE ، أن المعطيات التي حصل عليها ضمن مشروع دولي ،جاءت بعد تحليل مجموعة كبيرة من البيانات والتي توصل بها من خلال القيام بمجموعة من الرحلات البحرية بين عامي 2007 و 2013 في المحيطات الخمس الكبرى، وحول الساحل الأسترالي، وكذلك خليج البنغال والبحر الأبيض المتوسط.
 

بعد ذلك، استخدم الباحثون نماذج حاسوبية لتقدير كمية النفايات البلاستيكية العائمة في محيطات العالم. وحصلوا على نتائج تشير إلى معدل 5.250 مليار من الجسيمات البلاستيكية لتشكل كتلة تناهز 269.000 طن.

ويمكنكم رؤية هاته الخريطة التفاعلية التي توضح حجم الجسيمات البلاستيكية المنتشرة في محيطات العالم.

جديد قسم : علوم وتكنولوجيا

إرسال تعليق