جوجل وفيس بوك يمنعان لعبتي Bomb Gaza و Gaza Assault

قامت جوجل بحذف لعبتي Bomb Gaza و Gaza Assault من متجرها لتطبيقات، وذلك بسبب تضمن اللعبتين إشارات صريحة لصراع الإسرائيلي الفلسطيني. 
وقد لا حظت جوجل ردود مبالغ فيها من بعض المستخدمين، لذا قررت أن تقوم بإزالة العديد من الألعاب التي تتضمن إشارات صريحة للصراع الإسرائيلي الفلسطيني من متجرها google play. 

bomb gaza



gaza assault

بالنسبة لوصف لعبة Bomb Gaza فهي لعبة يقوم من خلالها اللاعب بتولي السيطرة على طائرة مقاتلة لإسقاط قنابل على مسلحين ببنادق كلاشينكوف، واجتناب إصابة المدنيين المختبئين في الديكور. وقد ظهرت هاته اللعبة على متجر جوجل بلاي في 20 يوليو، وقام بتنزيلها في الأسبوع الأول بضعة آلاف من المستخدمين قبل أن تنتشر بشكل واسع على شبكات التواصل الاجتماعي. وقد قامت أيضا فيس بوك بإزالة اللعبة يوم الإثنين الماضي لكونها تنتهك شروط الاستخدام.

وقد صرح السيد جون اوستون رئيس مجلس تعزيز التفاهم العربي البريطاني  بقوله:""هذه الألعاب تمجد العنف والرعب اللذان يحدثان في غزة، مما يجعل الصراع الرهيب الذي قتل الآلاف من الناس ودمر حياة مئات الآلاف من الآخرين مقبول لدى كثير من الشباب من خلال الثقافة الغير أخلاقية التي تتضمنها مثل هاته الألعاب وهنا نطرح تساؤلات جدية حول المعايير الأخلاقية التي تعتمدها شركة جوجل في مثل هاته الحالات." 

جديد قسم : علوم وتكنولوجيا

إرسال تعليق