قام المكتشف "كريستوف بيسون" برحلة غير عادية حيث عبر من أوربا إلى آسيا ليستقر لمدة شهر كامل بإندونيسيا، واستغل فرصة مكوثه ليقوم باكتشاف عدة مناطق بإندونيسيا من بينها منطقة "كواه إيدجن" حيث يتواجد فيه أكبر منجم لاستخراج الكبريت الأصفر.
المنجم يوجد على في منطقة بركان نشيط حيث يغامر مجموعة من العمال بالعمل في ذلك المنجم رغم حرارة ذلك المكان وخطورته.
أخذ المكتشف "كريستوف بيسون" مجموعة كبيرة من الصور تظهر المهمة الشاقة للعمال لاستخراج كتل الكبريت الأصفر رغم تصاعد الدخان الكتيف، ويغلب على الصور اللون الأصفر، وللإشارة فمنطقة "كواه إيدجن" يطلق عليها الإندونيسيون "الجحيم الأصفر"، شاهد الصور:




جديد قسم : الكل

إرسال تعليق